انتخابات الدائرة الثانية في عمان غدا السبت

انتخابات الدائرة الثانية في عمان غدا السبت

تبدأ في تمام الساعة السابعة من صباح يوم غد السبت صناديق الاقتراع باستقبال الناخبين ممن يحق لهم الاقتراع للأدلاء بأصواتهم في الانتخابات التكميلية للدائرة الثانية في عمان.
ويبلغ عدد من يحق لهم الاقتراع في هذه الانتخابات 187408 ناخبا وناخبة سجلوا في الجداول النهائية للانتخابات البرلمانية العامة،وقد تم تحديث هذه القوائم، واسقط من بينها 350 اسما بسبب التحاق بعضهم بالقوات المسلحة وحالات الوفاة واسقاط الجنسية، فيما بلغ عدد مراكز الاقتراع 62 مركزا يوجد فيها 297 صندوقا انتخابيا.
ويتنافس في هذه الانتخابات 17 مرشحا على مقعد واحد حيث انهت الهيئة المستقلة للانتخابات جميع الاستعدادات والتجهيزات اللازمة لإنجاح العملية وفقا لأحكام القانون حيث قامت امس الخميس بتسليم رئيس لجنة الانتخاب للدائرة الثانية في العاصمة عمان أوراق الاقتراع لهذه الدائرة، بالإضافة لعدد من الامور الاخرى مثل حقائب تحوي صناديق البطاقات الانتخابية الجديدة وجداول الناخبين النهائية والاختام، مضيفا أن عملية التسليم تمت ضمن مرافقة أمنية، وبهذا تكون الهيئة قد استكملت الاجراءات المتعلقة بالعملية الانتخابية تمهيدا لإجراء الانتخابات يوم السبت المقبل.
وستقوم اللجان المعنية بتسليم البطاقات الانتخابية للناخبين لدى وصولهم مراكز الاقتراع، والتأكد من وجود اسمائهم في السجلات النهائية للناخبين وذلك بعد ابراز الناخب لبطاقته الشخصية من أجل مطابقة المعلومات الواردة فيها مع بطاقة الانتخاب،ومن ثم التحقق من وجود اسم الناخب في جدول الناخبين الورقي والالكتروني الخاص بالصندوق داخل غرفة الاقتراع والفرز.
ويعمل في هذه العملية ما يقارب الفي شخص موزعين بين لجان الاقتراع و الفرز و لجان تسليم البطاقات،بالإضافة للمتطوعين الذين سيقومون بمساعدة الناخبين على التوجه لمراكز تسلم البطاقة الانتخابية و صناديق الاقتراع.
وحسب الناطق الاعلامي باسم الهيئة حسين بني هاني فان ورقة الاقتراع ستتضمن أسماء المرشحين الـ17 لتلك الدائرة وصورهم، حيث سيقوم الناخب بكتابة اسم المرشح الذي اختاره، فيما سيتمكن الناخب الأمي من التأشير على صورة المرشح الذي يريد وبما يتفق مع المعايير المعتمدة والممارسات الدولية.
كما تتضمن ورقة الاقتراع علامات خاصة،وسيتم ختمها من رئيس لجنة الاقتراع والفرز قبل تسليمها للناخب، وأن الجانب الآخر للورقة يتضمن علامات دالة على أنها أوراق صادرة عن الهيئة، وأن تلك العلامات ستبقى ظاهرة للعيان حال طيها من قبل الناخب، بشكل يتيح للجنة الصندوق ملاحظتها عند وضعها داخل الصندوق.
وتم ربط كافة مراكز الاقتراع والفرز الكترونيا مع الهيئة منذ الانتخابات السابقة، وانه جرى اختبار جاهزيتها في هذه الدائرة، بالإضافة الى اختبار جاهزية أداء الفريق العامل فيها أكثر من مرة قبل يوم الاقتراع للتأكد من مدى كفاءتها وكفاءتهم، واستجابتهم لمتطلبات العملية الانتخابية.
وقال بني هاني انه سيتم التحقق يوم الاقتراع من مدى تطابق البيانات الواردة في بطاقتي الناخب الشخصية والانتخابية،بالإضافة للتحقق من عدم وجود مادة الحبر المعتمدة من الهيئة لغايات الانتخابات على اصبع سبابة اليد اليسرى ومن عدم وجود مادة عازلة عليه.
وأكد أنه سيطلب من الناخب بعد الإدلاء بصوته غمس سبابة يده اليسرى بالحبر الخاص المعتمد من قبل الهيئة، مشيرا إلى أن الأولوية في الاقتراع في كل صندوق ستعطى للناخب المعوق.
وستطلب لجنة الاقتراع والفرز التأكد من عدم استخدام الناخب للهاتف النقال داخل غرفة الاقتراع أو أي وسيلة للتصوير أو التسجيل ، كما سيتم اعلان نتائج كل صندوق حال الانتهاء من فرزها قبل خروج لجنة الفرز من غرفة الاقتراع والفرز.
واكد بني هاني انه سيتم اجراء الانتخابات وفق جدول الانتخابات الذي تم اعتماده في الانتخابات السابقة، ولن يتم اضافة اي جديد بشأنه، مشيرا الى ان الناخب سوف يتسلم بطاقته الانتخابية لحظة وصوله لمركز الاقتراع وأن هناك لجنة خاصة تتولى تسليم هذه البطاقات لأصحابها وفق الجداول الانتخابية الخاصة بكل صندوق شريطة ابراز الناخب بطاقة الاحوال المدنية الخاصة به.
واشار بني هاني الى ان البطاقة الانتخابية لن تسلم الا للناخب نفسه وان هذه البطاقات مرتبة حسب الحروف الابجدية وحسب الجداول الخاصة بكل صندوق حتى يسهل تسليمها لأصحابها

ونتائج انتخابات الدائرة الثانية سوف تصدر على النك التالي :

http://elections.alwa2l.com/24.html